حجازي ينتزع فوزا ثمينا لاتحاد جدة على الوحدة

 انتزع اتحاد جدة فوزا صعبا وثمينا على ضيفه الوحدة بهدف دون رد، في مباراة الفريقين التي جمعتهما مساء الأحد، على ملعب الجوهرة المشعة، في ختام الجولة الثامنة لدوري روشن السعودي.


سجل هدف المباراة الوحيد، المدافع المصري أحمد حجازي في الدقيقة 80، ليستعيد الاتحاد المركز الثاني، بعد أن رفع رصيده إلى 18 نقطة، فيما ظل رصيد الوحدة 7 نقاط.


وأكمل الفريقان المباراة بعشرة لاعبين، بعد خروج عبد الرحمن العبود بالبطاقة الحمراء لحصوله على إنذارين في الدقيقة (45+1)، ونال مهاجم الوحدة رودريجيز البطاقة الحمراء المباشرة في الدقيقة 84.


أستهل اتحاد جدة الشوط الأول بنوايا هجومية خالصة، باعتماد نونو سانتو المدير الفني الاتحادي على طارق حامد بمفرده كلاعب وسط مدافع، والدفع بكورنادو والعبود وكوستا ورومارينهو وحمدالله، وكلهم أصحاب نزعة هجومية.


كان الاتحاد صاحب المبادرات الهجومية، لكن دون خطورة حقيقة على مرمى الوحدة.



وبعد عدة محاولات، أنقذ منير المحمدي مرماه عند الدقيقة 7، بعد أن حول تسديدة هيلدر كوستا إلى ركلة ركنية.


وفي الدقيقة 11 عاود المحمدي التألق بتحويل تسديدة رومارينهو إلى ركلة ركنية.


أجرى الوحدة تبديلا اضطراريا، بخروج جان بوجال للإصابة، وحل مكانه كريم يودا.


هدأ إيقاع المباراة، وانحصر اللعب وسط الملعب، مع محاولة لاعبي الوحدة مجاراة الاتحاد في السيطرة، لكن دون خطورة.


نشط لاعبو الاتحاد من جديد في محاولة للتسجيل قبل انتهاء الشوط الأول، لكنهم واجهوا تنظيما دفاعيا جيدا من الوحدة.


في الدقيقة (45+1) يشهر الروماني رادو بيترسكو حكم المباراة البطاقة الحمراء لعبد الرحمن العبود، بعد حصوله على البطاقة الصفراء الثانية، لتدخله بعنف على أنسيلمو.


وقبل ثوان من نهاية الشوط، كاد حمدالله أن يسجل هدف السبق لاتحاد جدة، لولا براعة منير المحمدي الذي حول الكرة إلى ركنية، لكن قبل تنفيذها أعلن الحكم نهاية الشوط الأول بالتعادل السلبي.


الشوط الثاني


واصل الاتحاد اندفاعه الهجومي مع بداية الشوط الثاني، رغم النقص، لكن منير المحمدي  دافع عن شباكه بقوة.


أجرى الاتحاد تبديلا اضطراريا بسبب إصابة كوستا وحل مكانه زكريا هوساوي.


واستطاع المحمدي في التصدي لتسديدة صاروخية من رومارينهو، قبل أن يعود يمنع فرصة أخرى لنفس اللاعب.


في الدقيقة 80 جاء الفرج الاتحادي، من خلال رأسية أحمد حجازي، وسط فرحة هيسترية لجماهير اتحاد جدة.


بعدها أشهر الحكم البطاقة الحمراء الثانية في المباراة عند الدقيقة 84، لكنها كانت من نصيب مهاجم الوحدة رودريجيز، بسبب الاعتداء على مدالله العليان دون كرة.


اشتعلت المباراة في الدقائق المتبقية من المباراة، وأهدر يحيى النجعي فرصة التعادل للوحدة، بعد أن سدد في وجه جروهي وهو منفرد بالمرمى.


وبعد شد وجذب انتهى ما تبقى من وقت المباراة، وأعلن بعدها الحكم نهاية المباراة بفوز اتحاد جدة بهدف دون مقابل.