نواكايمي يمنح الفيحاء تعادلا صعباً  أمام أبها

 حقق فريق الفيحاء تعادلا قاتلا أمام مضيفه أبها بنتيجة (1-1)، في المباراة التي جمعتهما مساء اليوم الجمعة على ملعب مدينة الأمير سلطان بن عبدالعزيز الرياضية بالمحالة، ضمن الجولة الرابعة لدوري روشن السعودي للمحترفين.


وكان الفريق الأبهاوي السباق بالتهديف عبر نجمه صالح العمري بالدقيقة 65، قبل أن يعدل النيجيري نواكايمي محترف الفيحاء النتيجة برأسية جميلة (87).


وبذلك التعادل، يحصد فريق أبها نقطته الرابعة مستقرا في المركز العاشر، في حين أضاف نقطته الثانية في المركز الثالث عشر.


وشهد الشوط الأول، هجمات قليلة من جانب الفريقين، وتسجيل الفريق الفيحاوي هدفا بالدقيقة 32 برأسية من ميلان بافكوف لكن الحكم ألغاه بداعي التسلل، ليحسم التعادل السلبي نتيجة الشوط.


وفي الشوط الثاني، تعرض البرازيلي باولينيو لاعب الفيحاء لإصابة قوية وحاول استكمال المباراة، لكنه لم يستطع ليتم استبداله بشكل اضطراري ويحل بديلا عنه زميله سلطان مندش في الدقيقة 51.


وحل الوافد الجديد للفريق الأبهاوي "لويس ميكيسوني" كبديل بالدقيقة 61 لزميله عبد الفتاح آدم وكاد يسجل بعد دخوله مباشرة بتسديدة قوية، لكن الحارس فلاديمير أبعدها لضربة ركنية.


وبالوقت ذاته حل المهاجم المعروف والوافد الجديد للفريق الأبهاوي فيليبي كايسيدو بديلا عن حسن القيد.


قبل أن ينجح صالح العمري نجم أبها في تسجيل هدف المبادرة لفريقه بالدقيقة 65 بعدما استلم تمريرة من محمد الكنيدري داخل منطقة الجزاء ومر من علي الزقعان وسدد بيمناه قوية رائعة بشباك الحارس فلاديمير ستويكوفيتش.



ومع تواصل المحاولات الهجومية الخطيرة للفيحاء وخصوصا عبر النيجيري أنتوني نواكايمي، استطاع الأخير استغلال عرضية متقنة من فيكتور رويز وحولها برأسية جميلة على يسار الحارس بالدقيقة 87.


وأضاف زميله ميلان بافكوف، هدفا ثانيا للفيحاء بالدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع، لكن الحكم ألغاه بعد عودته لتقنية الفار بداعي التسلل، لينتهي اللقاء بالتعادل الإيجابي بهدف لمثله.