الموت يفجع حارس كوت ديفوار بعد ساعات من ارتكابه هفوة "قاتلة" في لقاء سيراليون


 أعلن حارس مرمى منتخب كوت ديفوار، بادرا علي سانغاريه، اليوم الاثنين، وفاة والده، وذلك بعد ساعات من ارتكاب الحارس هفوة "قاتلة" تسببت في تعادل منتخب بلاده مع سيراليون في كأس إفريقيا.

وكتب سانغاريه على حسابه في موقع "فيسبوك": "ببالغ الحزن علمت الليلة الماضية بوفاة والدي.. الإله برحمته أراد أن يعيده إلى جواره، على الرغم من الألم الناتج عن هذه الخسارة الكبيرة، سأقاتل في الملعب لأجعله سعيدا من الأعلى، الموت لا يوقف الحب، أرقد في سلام يا أبي".

ونشر سانغاريه في تدوينة أخرى صورة لوالده وعلق عليها قائلا: "لقد سقطت الليلة الماضية، واستيقظت هذا الصباح كنت أنت من سقطت، ولن تتمكن من النهوض مرة أخرى، تقبلك الله بجواره.. وداعا، سأفتقدك".  

وكان سانغاريه، ارتكب خطأ فادحا خلال مباراة منتخب بلاده ضد سيراليون، أمس الأحد، في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الخامسة لبطولة كأس إفريقيا.

ففي الدقيقة الثانية من الوقت المحتسب بدلا من الضائع، عندما كانت النتيجة تشير لتقدم منتخب "الفيلة" بنتيجة 2-1، أخطأ الحارس الإيفواري في لعب الكرة فخطفها المهاجم السيراليوني ستيفن كولكر ومررها إلى الحجي كمارا، الذي كان مواجها للمرمى تماما فسجلها بسهولة، برغم من محاولات الحارس سانغاريه لتصحيح الخطأ إلا أنه أصيب إثر سقوطه على نحو خاطئ ولم يتمكن من إكمال المباراة التي انتهت بالتعادل الإيجابي 2-2.